شلاضيم!

لمن لم يفهم العنوان، “شلاضيم” تعني شفاه بالمصري الصعيدي (قوي قوي يا بوي) و بالسعودي “براطم” أو “شفايف” و للأسف لا أعرف كلمات أخرى تستخدم للشفاه باللهجات العربية الأخرى….لكن حياتي و حياة الكثيرين غيري أصبحت كلها “شلاضيم في شلاضيم” و السبب في هذا أن إعلانات نفخ الشفاه تحاصرنا في كل مكان. توقف في أي إشارة و أنت ترى بجانبك إعلان عن العيادة المحترفة (إللي محصلتش) للدكتور الخبير العالمي في نفخ الشفاه و حقن البراطم و شفط الأنوف و عض الأيادي و سرقة الجيوب. أما على الفضائيات فالشفاه بذات نفسها تحضر صارخة تكاد تخرج من الشاشة معلنة الحرب على كل زوجة و فتاة ليس لديها شفاه (منفوخة).

طيب يا عالم…يا ناس…أرجوكم فهموني و صححوا لي إذا كنت مخطئة…ألم تكن الشفاه الجميلة (المرغوبة) مثل خاتم سليمان؟ أو مثل حبة الفراولة “الصغننة أوي”؟ و على رأي خالي البيه حضرة جناب العمدة (اللي معرفوش واصل)  “يا شفتك فص فراولة و أنا لا قوة و لا حولا”… يبدو أن خالي (دقة قديمة) و قد انقرض هو و من معه من الرجال المحترمين و المقدرين للشفاه الطبيعية…

يا ترى ماذا حدث لشفاه النساء؟ لماذا حصل لها هذا التضخم (الغير اقتصادي)؟ لماذا أصبحنا نرى شفاه (الجميلات) و كأنها مضروبة و متورمة؟ و لماذا تحرص السيدات اللواتي لديهن شفاه صغيرة على توريط أنفسهن في عمليات (توريم) الشفاه بالسيليكون و (تلطيشها) بالكولايجين؟ و السؤال الأهم… من هو إمبراطور الجمال و الموضة (الإبليسي) الذي أوهم ناقصات التفكير و الثقة بالنفس بأن الشفاه المنفوخة أجمل من الشفاه التي خلقها رب العالمين؟ أموت و أعرف! و والله لو عرفت هذا المبدع المدمر فسوف أنشيء حملة تطالب بنفخ كل ما في وجهه حتى يتناسب مع مقاييس الموضة الانتقامية! و في المستقبل أتطلع لإنشاء حملة لنفخ عقول الرجال و النساء و حشوها بالثقافة و الرقي …و حتى ذلك الحين….أعاننا الله على صاحبات الشفاه المحقونة و أصحاب العقول المخرومة!

8/9/2009 م

Advertisements

6 thoughts on “شلاضيم!

  1. جات ع الشلاضيم بس يا مهموهه؟
    الموضه أصبحت نفخ الشفاه والوجنتين مع تصغير الأنف ورفع الحاجين و سحب العينين وعملية اللفتينق!
    كل الصبايا صرن متشابهات, وفي أفضل الحالات لا يخرجن عن ثلاث نماذج
    كأنها قولبة!
    ثاني ايام العيد كان اجتماع العائلة وارحامها, وجدنا كل بنات العائلة بهذا المنظر.. تخيلي!
    انا اتفجعت!اكيد الجمال محبب للنظر ومهم للمرأة جداً, لكن هذا تشويه!
    أ لهذه الدرجة الاعلام وثقافة الصورة أثرت في الشباب بنات ورجال, مشكله و الله

  2. احيانا اشعر و انا اتفرج على المسلسلات
    انهن جميعا اخوات كوبي بيست
    نفس المواصفات نفس الشكل
    وتقريبا نفس طبيب التجميل

  3. حبيبتي نجلا..لا تنصدمي….فلو قرر أباطرة الموضة أن نحلق شعورنا فسوف تفعل ذلك بعض النساء طائعات…و على الرجال الاقتناع بهذا النوع من الجمال 🙂

  4. الأخت ريم…
    عجبتني (نفس طبيب التجميل) 🙂
    أعتقد يمكن ان نضيف أيضا نفس الذوق المريض..
    شكرا لتواجدك

  5. من جد صارت وجوه الممثلات والمذيعات كلها شلاضم حتى احيانا تحاولي تدوري على وجهها ما تشوفيه من كبر شلاضمها ( نسأل الله العافيه والسلامة )

    بصراحة انا ما احسها عملية نجميل الا عملية تقبيح الوحدة فيهم يصير اكبر مافي وجهها فمها كان الباب اتصك على فمها ( على قولة جدتي )

    والدكاترة ما عاد صاروا يفرقوا نفس النسخة ينسخها على كل وحدة

    مشكورة عزيزتي

  6. “و في المستقبل أتطلع لإنشاء حملة لنفخ عقول الرجال و النساء و حشوها بالثقافة و الرقي”
    إن شاء الله ,, وهو أحسن شي صراحة ..
    كلامك صح وهم بس لو يفهم آية,,{ولقد خلقنا الإنسان في أحسن تقويم},,
    كان صارت الدنيا بخير ووجوههم بخير ..

    تحياتي
    عين نقطة كاف..
    ع . ك ..

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s