على عتبة الأربعين

contentment_on_the_green_72

أن تكذب امرأة حول حديث السنون و الأعمار،

(أنوثة) يباركها مجتمع الرجال و الأخيار!

أن تتباهى امرأة بأموال تصرفها على الترهات،

ليس إلا (خصوصية) مجتمعٍ يعامِل نسائه بدلال!

كم هالهم فضحي للأسرار…

كم وصموني بأني غريبة الأطوار

و كم شبهوني بالرجال

في صراحتي حول عمر الأيام!

كم استفزهم صدقي و قالوا عجبا يا (فتاة)

أتبتسمين بنشوة و الأربعين على الأبواب؟

أتلفظين (الأربعين) صراحةً (بإباء)

بدون خوف من شماتة الصحب و الأعداء؟

بدون خوف من شفقة النظرات؟

أيا إماء المظاهر و زيف الأشياء

كم يحزن قلبي و يحار

عندما تطلبن مني أن أحيا بلا ذكريات!

فأنا يا (أصبى) الجميلات

أعيش مع كهولتي بسلام….

فالأربعون و الخمسون و الستون قادمة بلا انتظار

رغم أنف كل حيل و أكاذيب النساء.

و أنا لن أنفي يوما من تاريخي

لأرضِي أنوثة الأوهام

لن أمحوَ سنة من عمري

لأثبت أن فيّ بقايا من شباب…

فخورة أنا بنضجٍ تخطى التفاهات…

بمنأىً عن الخوف من وباء القيل و القال….

بعيدة عن الحذر من ألسن الناس

سعيدة لأني لا أعيش المنافسات

مع نانسي و إليسا و تلك الهيفاء!

أستمتع ببهجة الحياة بدون تعقيدات

و لا أسعى لإعجاب أنصاف الإناث و أشباه الرجال!

قانعة أنا بعمر يغمره الجمال

بعمقِ تفكيرٍ و ابتسامة قلبٍ و هدوء بال!

4/6/2009م

Advertisements

12 thoughts on “على عتبة الأربعين

  1. العزيزه مها ..
    موضوع مرهق فقط للنساء المهوسات بالتنفيخ والتقطيع ..
    .
    .
    اما عن رأيي فلا اظن الا اني سأكون فخوره بتحويشة الخبره ..
    والركون للذكريات التي هي مخزون خاص بنا ..
    ودليل قاطع على اننا يوماً مررنا من هناك ..
    .
    .
    واعدك بأني في عيدي الاربعين ..
    سأقول ..
    اربعين والنعم … 🙂
    .
    .
    لكي ودي ..
    .
    .

  2. حبيبتي دينا…لسه بدري عليكِ تفكري في الأربعين…استمتعي بالعشرينات جيدا حتى تستمتعي بالأربعين على أصولها 🙂
    أسعدني وجودك كما هي العادة دائما

  3. كلام جميل وكلام معقول وواقعي عند بعض التافهات اللاتي يهمهن المظهر دون الجوهر ويدل على تقة بالنفس في مكانها زيدينا إبداعا

  4. بحثت كثيرا ً عن الصراحة الأنثوية ..
    ووجدت شيئا ًً منها لدى بعضهن
    إلا أنني وجدت هنا فيض من الصراحة
    وإن دل ذلك إنما يدل على ثقة كبيرة
    بذات ٍٍ عميقة ..
    دوسي على أعتاب الأربعين ولا تتوجسي .
    أسعدك الله

  5. قبل أيام كنت احسب عمري ومتى اصل للاربعينات !!
    ليس استعجالا لها ولكني اشوف متعتها تيجي وقد أنجزت في حياتي الكثير مما أفخر به وقتها سيكون اعتزازي بعمري سهل ………. وربنا يبارك في عمرك ويزيدك من فضله

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s