اعترافات فتاة الفيس بوك! (1)

اعترافات فتاة الفيس بوك!

مرتاح في بيتك؟ مطمئن على أولادك لأنهم يجلسون (أمامك) على شاشة الكمبيوتر؟

أكره أن أقول لك عزيزي القارئ أن هذا الوضع لا يدعو للاطمئنان لأنك لا تعلم ما يدور في حياة ابنك أو ابنتك على الرغم من أنهم أمام عينيك!  إذا كان أحد أبنائك أو بناتك له حساب في الفيس بوك، فتأكد أن له حياة أخرى و عالم مليء بتفاصيل لا يمكن أن تتخيلها!

لكل شيء في هذه الحياة إيجابياته و سلبياته، و لكن و بما أننا شعب سعودي و له خصوصياته، فنحن لا يمكن أن نستفيد من التكنولوجيا بدون سلبياتها. الفيس بوك موقع صمم ليجمع بين الأصدقاء و الأهل الذين فرقتهم ظروف الحياة و العمل و الغربة. بالنسبة لهؤلاء، يعتبر الفيس بوك و المسنجر و التشات من أهم مميزات القرن العشرين و الواحد و العشرين، و لكنه بالنسبة لجيل السعوديين الصاعد، وسيلة سهلة للتعارف و الغراميات و ممارسات المراهقة المبكرة و المتأخرة وما بينهما أيضا.

لن أتحدث عن الأخلاقيات التي ساهم في ضياعها الفيس بوك من وجهة نظري كأم و كامرأة من الجيل القديم (إللي ما هو كوول)، بل سأترك الحديث لفتاة عشرينية من زمن (الكوول و العااادي) تتحدث عن تجربتها….ليان حكت لي تجربتها بصدق و أردت أن أنقلها لكم كما هي لعل الآباء و الأمهات من جيلي يستفيدون منها ….حكاية ليان مع الفيس بوك ما هي إلا نشرة توعية لكل أب و أم….أما بنات و شباب هذا الجيل، فلا يسمعون إلا بعد أن يقعوا في مصائب لا حل لها!

(1)

فيس بوك؟؟؟
يعني ايش فيس بوك…؟؟؟ إيش يسووا بي دا ؟؟؟ حق إيش؟؟؟
كل هذه الأسئلة كانت تدور في بالي منذ أن سمعت عنه… (وياريتني ما سمعت عنه)
دخلت الفيس بوك وأنا لا أعرف شيئا عنه…دخلته من باب (اللقافة) و حب والاستطلاع…
لكن أكتشفت بعد دخولي فيه بـسنتين وكم شهر انه أسوأ المواقع اللي يمكن لأي شخص أن يدخلها في الحياة!!!
ليش…؟؟؟ أقولكم ليش…
أول ما دخلت الفيس بوك كنت أريد أن أتفرج على الصور التي  يضعها الناس,,,لأني سمعت أن هناك ناس يشتركون فيه و يضعوا صورهم (فـ أتحمست (زي الهبلة))!!!
دخلت باسم مستعار و ليس باسمي,,,حتى أتفرج براحتي ولا أحد يدري عني…ليس خبثا بل خوفا!!!
دخلت وأرضيت فضولي…بس بعدين أتعودت على الموقع و بدأت أضيف Friends عندي
طبعا في البداية كانوا كلهم بنات فقط!
أضفت أحد إخوتي الذكور و جلست ألعب عليه وأختبره>>>هههههههه (إن كيدهن عظيم)
كنت أريد أن أعرف كيف يتصرف مع البنات لو وحدة حاولت أن (تلف عليه) (لأنه متزوج…)!!!
لكن الحمد لله طلع محترم و طمن قلبي…بعد ذلك كشفت قناعي…وبعدها
بدأت أضيف بقية العائلة الموجودة…كل ما أعمل بحث عن أحد ألاقيه موجود !!!
بدأت أستغرب فعلا ً وأقول في نفسي (يا الله !!! كل دول هنا إيش بيعملو؟؟؟ معقولة كل دول
عندهم عضوية في الموقع الغريب دا…؟؟؟)


جلست فترة طوييييييييلة غير قادرة على معرفة فائدة هذا الموقع  و لماذا كل هذا التهافت عليه من قبل الصغار و الشباب و الناضجين!!!
المهم,,,مرت الأيام…وأقنعوني أغير اسمي وأكتب اسمي الحقيقي….غيرته و كتبت اسمي الحقيقي و لكن لم أضع صورتي (زي ما البنات بيعملو “الحمدلله”)

و بعد مدة وجيزة، أصبح الفيس بوك جزءا لا يتجزأ من حياتي اليومية….بل أصبح كل حياتي….أعرف كل أخبار الصديقات و القريبات و صديقات الصديقات و قريبات القريبات ….بل أعرف أدق تفاصيل حياتهم و مشاعرهم و أحاسيسهم و ما يمرون به من تجارب من خلال الفيس بوك….من خلال ما تكتبه كل واحدة منهن على (الجدار) أو على صفحتها…..كل واحدة منهن و كأنها كتاب مفتوح أمام (الجميع)!

في الإجازة الصيفية، بمجرد ما أن أستيقظ من النوم، أفتح الفيس بوك و يظل مفتوحا إلى أن أخرج من البيت بعد العشاء….و عندما أعود بعد منتصف الليل أفتحه أيضا حتى (أشيِّك على حالة الصديقات) و ما تغير فيها و ما لم يتغير…هذا طبعا غير الألعاب مثل لعبة تشتريني و أبيعك و أيضا اختبارات الشخصية…أي شخصية من مسلسل فريندز أنت؟ أي شخصية من مسلسل ديزني أنت؟ هل تفكيرك قذر أم محترم؟…إلخ من الألعاب التي تأخذ وقتا طويلا حتى تصل لنتيجة…و الغريب و المضحك إنو حتى رجال و ستات كبااااار يلعبوها!! و كمان فيه الهدايا…فلان يرسل لفلانة هدية دبدوب أو قلب…و فلانة ترد و ترسل له قلبين و بوسة….

أما أيام الدارسة، فقد كنت أفتحه بمجرد أن أعود من الجامعة و يظل مفتوحا إلى أن أنام….

تفاصيل حياتي كلها…مشاعري….زفراتي …آهاتي…و حتى أنفاسي….كلها متاحة للجميع على الملأ…

إلى هنا و لا توجد مشكلة، فالجميع صديقاتي و قريباتي….لا توجد مشكلة طالما أن اليوم طويل و الليل أطول!

حياتي كلها كانت تدور حول جهاز اللاب توب…حياتي كلها كانت تدور حول ماذا فعلت فلانة و بماذا تشعر فلانة و أين ذهبت فلانة…..يعني نميمة و شغل حريم بس بأسلوب تكنولوجي حضاري و متطور!

Advertisements

18 thoughts on “اعترافات فتاة الفيس بوك! (1)

  1. اعتراف باني لااجد اي فائدة ترجو من هذا الموقع … عموما بانتظار الجزء الثاني لمعرفة ماحدث 🙂

  2. هناك فائدة كبيرة للفيس بوك. لمن يعرف أن يستخدمه على الوجه الصحيح….و لكن انتظري الأجزاء القادمة و خصوصا الجزء الأخير…

  3. ان ماكتبته ياعزيزتي جميلة ولكن لن نعرف حتى الان ماهي مشكلتك في الفيس بوك

  4. أستاذه مها/ أو أبله مها <<أحب أنادي أي أحد أكبر مني بهذا اللقب ="q
    وإذا مو عاجبك "إنتِ دلّيني عالإسم اللي تحبيه وأنا حاضره"<<أحب أنادي الناس [بأحب الأسماء لهم] 😛
    .
    .
    بالرغم من إني ماقدرت أوصل لباقي الموضوع, إلا إنك حقيقةً وبجد.. "عملتي فيّ معروف ماتتصوريه"
    .
    .
    الفيس بوك..!
    شيء بأسمع عنه في المجتمع اللي بأعيش فيه, من زميلات, بنات عم, بنات خال و… إلخ
    عمري مافكرت أشبع فضولي وأحاول أدخل وأعرف إش يرجع بالضبط!!
    ((أبداً مو جهل, ولا عجز))
    إلا إني, اِتبعت إحساسي اللي كان يقول لي؛
    راح يسحبك لو دخلتي..
    فمادخلت..!
    .
    إلا إني مؤخراً.. ألاقي نفسي بين فترة والثانيه, أقول وليش ما أدخل أعرف إش يكون "بس عشان يكون عندي خلفيه"
    وبعدين ماراح أعاود الكرّه..!
    صار ضميري من هنا يمنعني, وفكرة إني جاهلة بشيء حولي يدفعني..
    وعلى هذا الصراع والمنوال <<الله يكتبلنا الخير..
    .
    .
    لكن!!
    اليوم لما دخلت وشفت موضوعك..
    ووصلت للسطور اللي تصف حالك بعد مادخلتِ عليه..
    والله!!!.. مع إنه مو أنا اللي دخلت, إلا إني حاسه إني كنت في الدوامه اللي كنتِ فيها <<اِسمحيلي أقول عن حالك آنذاك "كالدوّامه" اللي تكون محوّطه الشخص من جميع الإتجاهات طول ماهو بداخلها ويصعب عليه إنه يخرج منها سلــيم..
    .
    بجد, حسيت في لحظتها, إنه ضميري, أتفوق وبجداااره,,
    وفكرة إني جاهلة في الشيء هذا "ما تروقني من ناحيه وتروقني من ناحيه ثانيه"<<دحين تقولوا تشتت واللا إنفصام.

    لكن!.
    هي ما تروقني/
    لأني ماأحب أكون جاهله في أي شيء في حياتي,
    أحب أتعلم لآخر لحظه عن كل حاجه أصادفها _الحمد لله حمداً كثيراً_
    أما بالنسبة لكون إنها تروقني/
    فلأني بأحاول جاهده, إني أحافظ على نفسي في هذا الزمن الصعب, وإذا كان الفيس بوك, له فوائد, فأنا في تمام الغنى عن فوائده والحمد لله,,
    لأنه اللي قدّرني أعيش في حياتي لهاللحظه بدونه,
    أكيد راح يعيشني للآخر لحظه بدونه..
    .
    .
    طبعاً طولت <<كالعاده مو شيء جديد 😛
    وكمان ماقلت شيء مفيد <<عاد هذه سامحونا عليها

    إلا إنه حماسي "لموضوع مثل هذا"
    دفعني وخلاني أكتب كل اللي طرى على بالي بدون ترتيب "إلين مااِنتهى الكلام,, فجـــأه"

    أبله مها,,
    مرررره شكراً أو "أشكرك جزيل الشكر على هالموضوع"
    وأتمنى تدليني على عنوان بقيته _لأني دخلت عالرابط اللي حطيتيه لـ دلع القمر, بس ماجاني شيء T_T _
    .
    وأخيراً,,
    دمتي بخير ,, { في رعاية الله =")

  5. هاي

    والله بصراحة ما اله غير إلت حيه ولا فائده منه غير تضيع الوقت وضياع الشرف بنت والرجل

  6. من وجهت نظري اشوف ان العرب بصفه عامه يخالفون الفطره ..« كيف ؟؟«
    فمثلا خدمه الفيس بوك .. فائدتها لايعرفها اغلب الشباب والشابات العرب وهي اختصار الوقت في معرفه اخبار وجديد منتجات الشركات مثل الاجهزه ،السيارات ،البحوث العلميه .. فبدلا من زياره كــــل موقع ع حده أجدها بمجرد انضمامي لهم في صفحه واحده أمامي ..
    لكن كثير من العرب وخاصه أبنائنا وبناتنا السعوديين من ينظر للفيس بوك ع انه موقع ووسيله سهله للتعارف وتبادل كــــل ماهو غير نافع .. لكني ارى انه يجب علينا توعيتهم بكيفيه استخدامه الاستخدام الامثل بدلا من نهيهم عنه وتشويه صوره مثل هالخدمات المهمه ..

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s