أمنيات حب و سلام لعام 2011م

أتمنى أن أصلح عيوبي و أكون “مها” الإنسانة و الزوجة و الأم و الأكاديمية أرقى و أفضل في العام الجديد!

أتمنى أن أعيش في هدوء بعيدا عن صخب هذا العالم و معاركه اللامنتهية و اللامنطقية…أتمنى أن أعتزل الدنيا و ما فيها لأستعيد طاقتي و أعيد “شحن” بطارية وجداني و عقلي!

أتمنى أن أعيش الحياة ببساطة و بدون تعقيد و شكليات و مجاملات!

أتمنى أن أعيش في “وطن” يحتويني و يحضنني بحب و إخلاص و يقدر آدميتي!

أتمنى أن أكون مثل أوبرا وينفري..أدخل السعادة على قلوب الناس و أفاجئهم بمفاجآت لا ينسونها مدى الحياة…

أتمنى أن يتوقف الكتاب الرجال عن الكتابة عن المرأة و شئونها و قضاياها إلا إذا كانت تلك المرأة زوجة أحدهم أو أخته أو قريبته لزم! أتمنى ان يتوقف كل جاهل بالمرأة عن الكتابة عنها!

أتمنى أن يتوقف الكتاب المثقفين و لو لشهر واحد عن تقطيع بعضهم علنا و التجريح و الطعن في بعضهم!

أتمنى أن لا أسمع أي فتوى “خارجة” في عام 2011م!

أتمنى أن يتوقف كل جنس عن انتقاد الجنس الآخر إلى أن يتأكد خلوه من العيوب و الامراض النفسية و العقد العاطفية!

أتمنى أن تتوقف النساء الأمريكيات عن التدخل في قضية المرأة السعودية لأنهم لا يعلمون أنهم يعرقلون مسيرة الإصلاح بتدخلهم حيث أصبحت المسألة عناد بين المتطرفين و الليبراليين و من يساندهم…و النتيجة ضياع حق المرأة و شهرة أصحاب الآراء المتطرفة!

أتمنى أن يعيش كل وزير ليوم واحد فقط في الشارع و مع الناس بدون موكبه و بشته و حراسه…أتمنى يأكل من أكل العامة و يستخدم الحمامات القذرة التي يستخدمونها و يسوق في زحمة الشوارع الغير منظمة …و بعد ذلك أتمنى أن يدلي بتصريح إيجابي عن البلد!

أتمنى أن يكون كل مسؤول (مسؤول) حقا في بلدي!

أتمنى أن يُسنَد الأمر إلى أهله و تنقرض الواسطات في بلادي!

أتمنى أن يعيش الجميع في سلام داخلي…في سلام مع أنفسهم…أتمنى أن يعيش العالم كله في سلام بدون معارك أو اعتداءات أو احقاد….

أتمنى أن يسود الحب جميع تعاملاتنا و أن تسود الرحمة و التفهم المنطق الذي نتعامل به مع الآخرين و ننظر لهم….

أتمنى أن تصبح الأمانة مبدأ لكل أفعالنا و البحث عن الحقيقة منبعا لكل أقوالنا و تصرفاتنا! أتمنى أن تصبح “الأمانة” فعلا و ليس اسم جهة مسؤولة فقط!

أمنية أخيرة أتمنى فعلا أن تتحقق….لنحب بعضنا أكثر…لنرحم بعضنا أكثر…و لنكن أكثر مسؤولية و صدقا تجاه ما يدور حولنا!

ليكن احتفاؤنا بالسنة الجديدة نابعا من قرارنا بأن نصبح بقلوب أنقى و عقول أكثر تفتحا و خطط حياتية عملية و نافعة!

و كل عام و أنتم بحب و هدوء و راحة بال و وطن يسعدكم و يمهد لكم تحقيق الآمال!

Advertisements
هذه المقالة كُتبت في التصنيف غير مصنف. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

15 thoughts on “أمنيات حب و سلام لعام 2011م

    • شكرا لكِ عزيزتي رغد و إن شاء الله يكون عام سعيد عليكِ و على جميع من تحبين 🙂

  1. عام سعيد عليكِ يا أمي الروحية الجميلة!
    كل عام يتجدد تقديري وامتناي للرحمن بمعرفتك .. أتمنى أن يكون هذا العام هجري كان أو ميلادي مليئ بكل ما هو جميل وطيب!
    بيييس وفي رواية سلام 😉

  2. كل عام وأنت بخير معلمتي..عائداً لكِ بكل الأمنيات والحب..
    ليت الحياة مجرد أمنيات نطرحها..وتستمر معنا.
    دمتي بخير..

  3. كلمتين من سياق ما ذكرتيه ” عناد بين المتطرفين و الليبراليين”
    الصقت صفة ” التطرف ” بالفريق الأول والفريق الثاني تركتيه بالاسم الذي يحبه رغم أنهم أيضاً متطرفين في آرائهم بطريقة أو بأخرى .
    قليلاً من العدل . إلا اذا كنت من الفريق الثاني فاكتبي ما تشائين في مدونتك وستجدينه أمامك وكلنا يعلم أين .

  4. الأخ أبو مجد غير
    نعم معك حق فكلا الطرفين متطرف و لكني قصدت بالطرف الأول المتطرفين دينيا و تركت اسم الليبراليين لهم لأن الكلمة في رأيي ليست مديحا لمن يتشدقون بالمسميات..
    الليبراليين في نظري أكثر الأحزاب إثارة للفتن و لا أحب ان ينعتني أحد باني ليبرالية و لو كنتُ ليبرالية لاختلف ردي كثيرا على تعليقك.

    شكرا لك على لفت انتباهي 🙂

  5. يا الله !!

    أقرأ تماماً عكس ما يحدث بالواقع ..

    لنتفائل ونضيف رقم واحد لـ 2011

    🙂

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s